الصين: 44 إصابة جديدة بكورونا وإلغاء رحلات جوية في مطاري بكين

0 33

خبارنا.نت/و م ع

سجلت الصين 44 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، منها 31 حالة إصابة في العاصمة بكين التي شهدت إلغاء المئات من الرحلات الجوية منها وإليها صباح اليوم الأربعاء، بعد أن رفعت سلطات بكين مستوى الاستجابة للطوارئ.

وذكرت لجنة الصحة الوطنية، في تقريرها اليومي، أنه من مجموع الإصابات الجديدة، سجلت 33 حالة محلية و11 حالة وافدة من الخارج، مبرزة أنه من بين الحالات المحلية المذكورة، تم تسجيل 31 حالة في بكين وحالة واحدة في مقاطعة خبي، وحالة واحدة في مقاطعة تشجيانغ.

وارتفع بذلك إجمالي عدد الإصابات المؤكدة في العاصمة بكين خلال الأيام الستة الأخيرة إلى 137 حالة، و12 حالة أخرى بدون أعراض، في وقت أغلقت فيه السلطات نحو 30 تجمعا سكنيا في المدينة وأجرت فحوصات لعشرات آلاف الأشخاص.

ورفعت سلطات بكين، أمس الثلاثاء، مستوى حالة الطوارئ الصحية من الثالث إلى الثاني لمواجهة تفشي الفيروس المرتبط ببؤرة جديدة في أكبر سوق للجملة بالمدينة، وأمرت بإعادة إغلاق رياض الأطفال والمدارس والجامعات في المدينة.

وذكرت وسائل إعلام صينية أن مطاري بكين ألغيا الأربعاء أكثر من ألف رحلة جوية بعد ظهور إصابات جديدة بفيروس كورونا في العاصمة.

وأبرزت أنه حتى الساعة 9,10 صباحا بالتوقيت المحلي (01,10 ت غ) تم إلغاء 1225 رحلة كان من المفترض أن تقلع من مطاري بكين أو أن تهبط فيهما، أي ما يوازي 70 في المائة من الرحلات التي كانت مقررة أساسا.

وحثت سلطات بكين الثلاثاء سكانها البالغ عددهم 21 مليون نسمة على تجنب الرحلات “غير الضرورية” إلى خارج المدينة، وذلك بعد رصد بؤرة تفش جديدة للوباء.

وأدرجت 27 حيا في فئة المناطق متوسطة المخاطر، وحيا واحدا في الفئة عالية المخاطر.

ولفتت سلطات المدنية إلى أن الأشخاص الذين يقطنون الأحياء متوسطة وعالية المخاطر، والأشخاص ذوي الصلة بسوق الجملة “شينفادي”، الذي ترتبط به معظم الحالات المؤكدة الجديدة، لن ي سمح لهم بمغادرة بكين.

وحتى يوم الثلاثاء، سجلت الصين ما إجماله 83265 حالة إصابة مؤكدة بكوفيد-19، بينهم 78379 مريضا تم شفاؤهم وخرجوا من المستشفيات، فيما توفي 4634 شخصا بسبب المرض.

ودخلت الصين مرحلة التعافي والعودة الى الحياة الطبيعية بعد السيطرة على الوباء غير أن اكتشاف بؤرة جديدة في أكبر سوق للجملة في العاصمة أثار مخاوف من احتمال تفشي موجة ثانية من الفيروس والعودة لفرض القيود الصارمة.

Loading...