أفادت مجلة “إن ستايل” بأن الشاي الأخضر يعد بمثابة سر جمال وشباب البشرة، إلى جانب فوائده الصحية العديدة.

وأوضحت المجلة المعنية بالموضة والجمال أن الشاي الأخضر غني بمركبات نبات ثانوية مفيدة للصحة والجمال مثل الكاتيشين والبوليفينولات والتانين.
وتمتاز هذه المركبات بتأثير مضاد للبكتيريا ومثبط للالتهابات، ما يجعل الشاي الأخضر سلاحاً فعالاً لمحاربة البثور والتهيج والإكزيما، ومن ثم التمتع ببشرة نقية خالية من الشوائب.

وبفضل احتوائه على الكافيين يعمل الشاي الأخضر على تنشيط سريان الدم، ومن ثم التخلص من انتفاخ وتورم العيون.

وبالإضافة إلى ذلك، يمتاز الشاي الأخضر بتأثير مضاد للأكسدة، ما يجعله سلاحاً فعالاً لمحاربة ما يعرف “بالجذور الحرة” “Free Radicals”، التي تهاجم الخلايا وتُعجّل بشيخوخة البشرة.

لذا ينبغي إدراج المستحضرات المحتوية على الشاي الأخضر ضمن روتين العناية بالبشرة.