بسمة بوسيل في قسم الشرطة بسبب الكلاب!

0 88

خبارنا. نت/ وكالات

شهدت الساعات القليلة الماضية، حدثاً أثار اندهاش كثيرين، بعدما حرّرت بسمة بوسيل زوجة الفنان تامر حسني محضراً ضد جيرانها بسبب اعتداء كلبهم المفترس على كلبها، ما نتج عنه بعض الإصابات لكلبها الصغير، حيث توجّهت بسمة إلى قسم الشرطة وحرّرت محضراً ضد الجيران في كمبوند الربوة بمدينة الشيخ زايد.

هذا الحادث كشف عن أزمة حقيقية يعيشها سكان هذا المكان، ما يعني أن الأمر لم يكن جديداً، فالكمبوند الذي يعيش فيه الفنان تامر حسني، يربي بعض سكانه الكلاب المفترسة التي تمثل خطراً على البشر، وهو ما يهدّد حياة الأطفال الصغار في حالة خروج تلك الكلاب عن نطاق الفيللات التي توجد داخلها وتمنعها الأسوار، وهو ما حدث بالفعل في حالة كلب بسمة بوسيل.

فقد كان كلب جيرانها دون قيود، واستغلّ انشغال أصحابه، وخرج من مكانه ليجد أمامه كلباً صغيراً “لولو” وفتك به، ونتجت عن ذلك إصابات خطيرة للكلب الصغير، أدت إلى وفاته بعدها بقليل، لتتجه بسمة بوسيل إلى قسم شرطة الشيخ زايد ثان وتحرّر محضراً رقم 2403 ضد جيرانها وباشرت النيابة التحقيق.

وفور تلك الخطوة تواصل جيران تامر حسني معه لمحاولة تعويضه مادياً عن قتل كلبه ولكنه رفض، مؤكداً أن الأمر لا يتعلق بالماديات، ولكن بطبيعة المشكلة نفسها، فلا تصح تربية الكلاب من تلك النوعية الشرسة في مكان مأهول بالسكان، وهو ما يمثل خطراً على الجميع، خاصةً الأطفال وكبار السن، لذلك طالبهم بشكل ودي بإبعاد الكلب عن المكان وسيتنازل عن المحضر خاصةً وأنه لا يشكك في نياتهم الطيبة.

 

Loading...