قائمة العمالات والأقاليم المنتقلة من المنطقة 2 إلى 1

أسماء لوهاب/ خبارنا.نت

0 37

حسب البلاغ المشترك لوزارتي الداخلية والصحة، ليوم الأمس الجمعة 19يونيو فهناك عمالات واقاليم من المنطقة 2 ستلتحق بالمنطقة 1 التي تعرف تخفيفا في إجراءات الحجر الصحي، بسبب قلة الإصابات ، ابتداء من 24 يونيو الجاري، عند منتصف الليل اذا لم تعرق هذه العمالات والاقاليم اي تطورات وبائية.

وإليكم قائمة الأقاليم التي ستلتحق بـ”المنطقة1″ :

عمالة فاس
إقليم الحاجب
عمالة الرباط
عمالة سلا
عمالة الصخيرات-تمارة
عمالة الدار البيضاء
عمالة المحمدية
إقليم الجديدة
إقليم النواصر
إقليم مديونة
إقليم بنسليمان
إقليم برشيد

أما بالنسبة للمناطق التي كانت مسبقا في المنطقة الأولى فهي كالتالي :

عمالة وأقاليم جهة الشرق
أقاليم جهة بني ملال-خنيفرة
أقاليم جهة درعة-تافيلالت
عمالتا وأقاليم جهة سوس-ماسة
أقاليم جهة كلميم-واد نون
أقاليم جهة العيون-الساقية الحمراء
إقليما جهة الداخلة-وادي الذهب
عمالة المضيق-الفنيدق
إقليم تطوان
إقليم الفحص-أنجرة
إقليم الحسيمة
إقليم شفشاون
إقليم وزان
عمالة مكناس
إقليم إفران
إقليم مولاي يعقوب
إقليم صفرو
إقليم بولمان
إقليم تاونات
إقليم تازة
إقليم الخميسات
إقليم سيدي قاسم
إقليم سيدي سليمان
إقليم سطات
إقليم سيدي بنور
إقليم شيشاوة
إقليم الحوز
إقليم قلعة السراغنة
إقليم الصويرة
إقليم الرحامنة
إقليم آسفي
إقليم اليوسفية

ومعلوم بان عمالات واقاليم المنطقة رقم 1، عرفت تخفيفا من قيود الحجر الصحي ابتداء من 11 يونيو 2020 مست المجالات التالية:

أ- استئناف الأنشطة الاقتصادية على المستوى الوطني:

▪ الأنشطة الصناعية؛

▪ الأنشطة التجارية؛

▪ أنشطة الصناعة التقليدية؛

▪ أنشطة القرب والمهن الصغرى للقرب؛

▪ تجارة القرب؛

▪ المهن الحرة والمهن المماثلة؛

▪ إعادة فتح الأسواق الأسبوعية.

وتستثنى من هذه القائمة الأنشطة التالية : المطاعم والمقاهي في عين المكان، الحمامات، قاعات السينما والمسارح، …إلخ.

ب- تخفيف القيود بالمنطقة رقم 1:
▪ الخروج دون حاجة لرخصة استثنائية للتنقل داخل المجال الترابي للعمالة أو الإقليم؛

▪ استئناف النقل العمومي الحضري مع استغلال نسبة لا تتجاوز 50% من الطاقة الاستيعابية؛

▪ التنقل داخل المجال الترابي لجهة الإقامة، بدون إلزامية التوفر على ترخيص (الاقتصار فقط على الإدلاء بالبطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية)؛

▪ إعادة فتح قاعات الحلاقة والتجميل، مع استغلال نسبة لا تتجاوز 50% من الطاقة الاستيعابية؛

▪ إعادة فتح الفضاءات العمومية بالهواء الطلق (منتزهات، حدائق، أماكن عامة، إلخ …)؛

▪ استئناف الأنشطة الرياضية الفردية بالهواء الطلق (المشي، الدراجات، إلخ…)؛

▪ الإبقاء على جميع القيود الأخرى التي تم إقرارها في حالة الطوارئ الصحية (منع التجمعات، الاجتماعات، الأفراح، حفلات الزواج، الجنائز، إلخ، …

Loading...